منوعات

امراض نفسيه الوسواس القهري

يعد الوسواس القهري أحد أشهر الأمراض النفسية المنتشرة , واكثرها قسوة والماً   , وعلى الرغم من انتشارها  الا  ان هناك جهل شديد بمعناه ,  واعتبار سببه الشائع” وسوسة شيطان “.

ويعتبر الوسواس القهري حاله نفسية عبارة عن صورة او رغبة  اندفاعيه تسيطر على ذهن المريض ضد ارادته ويحاول السيطرة عليها ولا يستطيع مما يعرضه للاكتئاب والقلق , ويظهر ايضا في صورة مخاوف ليس لها سبب قد تصل لدرجة الرعب او التعرض للإغماء ويتم علاجه عن طريق ما يسمى بالعلاج السلوكي وفى كلتا الاحوال فان ما يحتاجه المصاب بالوسواس هو التفهم والاحتواء  وعدم السخرية من حالتة .

 ما هو مرض الوسواس القهري :-

. هو مرض عصبي نفسي ويدرك فيه المريض انه مريض ,  وهو بعيد عن اي هلاوس او ضلالات ولا تعانى شخصيته من اي تدهور , بل يظل متماسكا ويبذل المريض جهده في تخبئة اعراض المرض وعدم البوح بها لأي انسان مهما بلغت درجة قرابته , ويعد من اكثر الامراض ايلاما  وتعذيبا لصاحبها  , وهو عباره عن فكره او صوره او رغبه اندفاعيه او مخاوف او طقوس حركيه تسيطر على ذهن المريض وتقتحمه ضد ارادته , وهو على يقين تام بتفاهة هذه الافكار ولا يستطيع طردها من ذهنه ولا يستطيع التوقف عن التفكير فيها .

 

 

 

 اسباب مرض الوسواس القهري :-

  • قد  تلعب الوراثة دور ولكن الامر ليس مؤكد الى الان .
  • قد تكون البيئة  المحاطة بالمريض التي تدفع هذه الافكار الى عقله .
  • او بؤره كهربائية في المخ تتسبب في خلق دائرة كهربائية تحتوى تلك الفكرة فتحتل الفكرة جزء من المخ رغم سخافتها  وفى نفس الوقت يدرك المخ زيفها وسخافتها
  • قد يكون السبب نتيجة للحمى  المخية , او اصابة الدماغ اثر حادث او احد مضاعفات مرض الصرع , او أعراض مرض الفصام او الاكتئاب الدوري , او مع ازدياد القلق النفسي .

ماذا يعانى مريض الوسواس القهري :-

  • يعانى تفاهة وسخافة وفظاعة الوساوس .
  • يعانى سيطرتها عليه وضعفه وعجزه عن التخلص منها .
  • يعانى قلقا واكتئابا , وعجزا وشللا في حياته للسيطرة المستمرة على ذهنه .

اعراض الوسواس القهري :-

الافكار : وعادة ما تكون افكار متعلقة بالجنس والدين وهى لا شك افكار سخيفة يصفها المريض وكأنها قوى داخليه تبغى ارهاقه , وليست افكار جميلة بلا شك والا ما اشتكى منها المريض , واكثر تلك الافكار المزعجة للمريض المتعلقة بالدين بان يشكك في وجود الله او ان تسيطر عليه فكرة ان الكتب السماوية تأليف الانبياء .

ومشكلة هذه الأفكار انها تظل تفرض نفسها على المريض وتظل ملازمة له وحين يصل الى مرحلة التفكير يقتنع بها ولو للحظات بعدم امكانية حدوث الامر , يتدخل هناك خاطر اخر بتحقيق هذه الفكرة كأمر خارق للطبيعة .

الصور :قد تسيطر الصورة بدلا من الفكرة صوره كامله مرسومة في ذهنه وتسبب له ازعاجا وضيقا فترتسم صورة عزيز له قد داهمته سيارته , او انه يقذف الكعبة بالحجارة بدلا من ابليس ولا يتحقق له الخلاص من هذه الصورة .

الاندفاعات : هناك الكثير من الافعال ما يستحيل الانسان ان يفكر في القيام بها مثل ان يقذف نفسه من مكان مرتفع او ان يلقى بنفسه امام سيارة مسرعة  , ولهذا يتحاشى الاماكن المرتفعة , وقد يتحاشى المشي في الشارع خشية ان يحقق هذا الاندفاع , وممكن ان يتخيل نفسه يضحك اثناء الصلاة او في جنازة صديق وقد تتطور هذه الاندفاعات الى  ما هو اكثر خطورة كان يتصور نفسه يقتل ابنه او خنق الام طفلها الرضيع ويعجب الانسان من هذه الاندفاعات وقد يظن ان الشياطين توسوس له , وفى البداية لا يعتقد انها مرض بل وسوسة شياطين وخاصة إذا أكد رجال الدين ذلك مما يعتقد أنه غضب الله عليه نتيجة لذنب مما يزيد من اكتئابه .

 

اما الافعال البسيطة كالرغبة القهرية في العد او غسيل الايدي او الاستحمام او غلق انبوبة البوتجاز فان المريض ينفذها لخلوها من المخاطر بل بالعكس فهي تدفعه للاطمئنان  وتسمى هذه الاعراض بالطقوس الحركية .

المخاوف :- هي ايضا مخاوف قهرية لا يستطيع الانسان ان يقاومها او يتغلب عليها , كذلك لا يستطيع التخفيف منها باستعمال المنطق فهو يعلم ان الامر لا يدعو للخوف ولكن مع ذلك يشعر بالخوف الشديد .. مثل تلك السيدة التي تتولاها رغبة اندفاعية لدفع السكين في صدر ابنها فان يتولاها الفزع اذا رات سكينا بجوار ابنها وتترك المكان وبالطبع تتحاشى دخول المطبخ والمخاوف مرتبطة بالاندفاعات وخشية المريض ان ينفذ ذلك الاندفاع .

علاج الوسواس القهري :-

يبدأ علاج الوسواس القهري بالذهاب الى الطبيب وفى فهم الحالة التي يمر بها  , فما ان يبدأ الطبيب في شرح ما يمر به حتى تهدا نفسه ويطمئن لتفهمه حالته .

الأدوية والعقاقير تلعب دور مهم في التخلص من الوسواس القهري في تخفف من الاكتئاب والقلق المصاحب له , فاذا اعطيت المريض حقنه في الوريد في بداية الامر فانه سيخفف منه .

والامر الاكثر اهميه هو مراعاة وتفهم الاهل طبيعة الحالة التي يمر بها مريضهم فتخفيف الضغوط وعدم السخرية من معاناة المريض تؤدى الى شفاؤه .

الفراغ ايضا من الامور التي تؤدي الى الوسواس القهري لذا اهم نصيحة نوجهها للمريض هو ان لا يترك لنفسه وقت فراغ وان يشتغل دائما بأي عمل يبعد الذهن عن الوساوس ويتركه في راحه .

وهناك ما يسمى العلاج السلوكي وهو يعتمد على نظرية  “بافلوف ” في الامراض النفسية وتقول ان الاعراض العصابية ما هي الا عادات خاطئة تعلمها المريض ونشأ عنها سلوك خطأ  , مثلا هناك شخص يخاف من القطط نتيجة لتعرضه لحادثه في طفولته فارتبطت المخاوف عنده بالقطط فيلجا الطبيب بالدخول في ذكرياته الطفولية وربط رؤيته لمخاوفه بشيء اخر يسمى منعكس شرطي جديد .

التدخل الجراحي لا يستعمل الا نادرا والجراحة لا تشفى الوساوس ولكنها تلغى احساس المريض بالمرض والاكتئاب , فتظل الوساوس كما هي دون انفعال والجراحة عباره عن كي بعض المراكز في الفص الجبهي للمخ .

 

اسباب الوسواس القهري :-

يصيب الوسواس القهري غالبا نوعية معينة من الشخصيات وهى  “الشخصية القهرية  ” وهى شخصية تتسم بالدقة والنظام والامانة واتباع الاصول ومراعاة القانون كما تتسم ايضا بالصلابة والعناد والمرونة لذا فهو في حالة تصادم دائما مع الناس .

الشخصيات الحساسة والمثالية فالمرض لا يصيب انسانا مضطربا فى شخصيته او مهتزا في قيمه فلا يصيب الشخصية السيكوباتية او الهستيرية .

الفراغ قد يكون سبب مهم للوسواس القهري فالشخصية التي تملك اوقات كثيرة للتفكير وعدم الانشغال بشيء مهم تعطي الفرصة للمخاوف بالسيطرة عليها .

اشهر كلمات وافكار مريض الوسواس القهري :-

يبدأ مريض الوسواس القهري حديثه بكلمة انا فقدت حريتي فلقد سيطرت فكرة سخيفة ومنحرفة وغير منطقية على عقلي ولا استطيع التخلص منها  , فهذا معناه انى فقدت حريتي ومعناه الضعف والهزيمة ايضا , والاستسلام للسخافة والانحراف , ولا اعلم من سلبني حريتي والغى ارادتي ؟؟ وجعل هذه الافكار تسيطر على عقلي وجعلتني عاجزا عن التخلص منها , ولهذا ظللت مدة مترددا في ان ابوح بسرى الى طبيب .

يتردد في حديثه ايضا سؤاله هل ساجن ؟؟ ان ما يحدث لي هو الجنون بعينه لا احد يمكن ان يتصور او يصدق ان هذه الافكار تهاجمني وتدور في راسي .

الفرق بين الوسواس القهري ومرض الفصام :-

مريض الفصام يؤمن بفكره خاطئة ويعتقد في صحتها ويكون على يقين من صدقها .. اما مريض الوسواس القهري فهو على يقين من عدم صدق الفكرة ولكن رغم ذلك يفكر فيها ويتفاعل معها وهنا تكمن المشكلة فالمريض يشعر انه متناقض مع نفسه وان له عقلين احدهما متناقض مع الاخر .. فيقع في موقف ازدواجي يرهقه ويجعله يشك في سلامته العقلية

مريض الفصام يؤكد ان المارة في الشارع ينظرون اليه نظره ذات معنى وانه شاذ جنسيا .

مريض الوسواس يقول ان كلما خرجت الى الشارع سيطرت على فكرة ان المارة يعتقدون انى شاذ جنسيا  ,ولهذا اشعر بضيق وقلق واتحاشى النزول الى الشارع .

مضاعفات الوسواس القهري :-

لا يوجد للوسواس القهري مضاعفات حاده ,  لان المريض يدرك مرضة وتطرف الوساوس التي تسيطر عليه ولذلك  لا يقوم بتنفيذ مخاوفة  , فهى صراع ينشأ بين عقله وجسده لا يستطيع التحكم فيه ولكنه لا ينفذه  فهو لا يؤثر على صحة جسده ولكن التأثير والمضاعفات يكون في العلاقات الاسرية وعلاقات العمل ,  فلابد من تفهم الاسرة والمحيطين بالمريض بحالته والاسراع في الذهاب للطبيب لعلاجه .

 

 

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق